الصدر: صفقات الاسلحة مع أميركا لن تكون أفضل من السابقة

الصدر: صفقات الاسلحة مع أميركا لن تكون أفضل من السابقة

الصدر: صفقات الاسلحة مع أميركا لن تكون أفضل من السابقة

زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر
أكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، السبت، حول زيارة رئيس الوزراء نوري المالكي إلى واشنطن، أن صفقات الأسلحة مع أميركا لن تكن أفضل من الصفقات السابقة التي قام بها العراق.

واعرب الصدر بحسب “السومرية نيوز” عن امله بان يستغيث رئيس الوزراء العراقي بشركائه داخل البلاد للوقوف صفا واحدا في مواجهة الإرهاب، بدلا من استجداء حرب عالمية من دول قد أوصلت العراق إلى قعر الهاوية”.
واشار الى انه “كان من المفترض جمع كل الأطراف العراقية لكي ينتشل العراق من تلك الخلافات والصدامات والصراعات” لأن “السياسيين العراقيين أولى من جيوش الظلام”.
واشار الى ان رئيس الوزراء وصل الى سدة الحكم بفضل الشعب والشركاء وليس امريكا منتقدا زيارة المالكي الى واشنطن وقال أن “صفقات العراق مع أمريكا لن تكون أفضل من صفقات الأسلحة السابقة، ولم تكن مشاريع البلاد ذات نفع اقتصادي او حضاري للشعب”.
يذكر أن رئيس الحكومة نوري المالكي غادر، الثلاثاء الماضي إلى العاصمة الأميركية واشنطن على رأس وفد رفيع المستوى تلبية لدعوة رسمية تلقاها من نائب الرئيس الأميركي جو بايدن.